شركة آبل تعلن عن الهاتف الأكثر مبيعاً

1:21 PM Sat, Dec 1, 2018


رحاب اف ام

أعلنت شركة آبل أن هاتف iPhone XR هو هاتف أيفون الأكثر مبيعًا، ولكنها لم تقدم أي أرقام مبيعات، حيث أوضح نائب رئيس شركة آبل لتسويق المنتجات Greg Joswiak جريج جوسوياك في مقابلة أن iPhone XR كان أفضل أجهزة آيفون مبيعًا كل يوم منذ اليوم الذي أصبح متاحًا فيه، ويبدو أن كلام المسؤول التنفيذي يأتي كمحاولة للتقليل من أهمية تقارير المحللين في وقت سابق من هذا الأسبوع حول أن أداء iPhone XR كان أسوأ مما كانت تتوقعه شركة آبل.

ويعتبر هذا التصريح أول حديث رسمي للشركة حول كيفية أداء أجهزة آيفون الجديدة، بحيث تتضمن تشكيلة الشركة الآن هواتفها الأكثر تكلفة على الإطلاق iPhone XS و iPhone XS Mas، إلى جانب هاتفها الأقل تكلفة من بين الأجهزة الجديدة iPhone XR البالغة تكلفته 750 دولار أمريكي، والذي يكلف أكثر من أي نموذج أساسي من هواتف آيفون السابقة.

موضوع يهمك ? منتصف العام الماضي وعلى مدى أشهر انشغل العالم بما عرف بفيروس الفدية الخبيث الذي طال أكثر من 200 ضحية.وفي حين تمكنت أنظمة...فيروس الفدية مجددا..أميركا تتهم إيرانيين وتكشف التفاصيل أميركا
وظهرت في وقت سابق من هذا الشهر العديد ممن التقارير التي تحدثت عن انخفاض في طلبات الشحن لهذا النموذج، مما أدى إلى مخاوف من أن المبيعات الكلية قد تكون متدنية بشكل كبير، وبالرغم من تصريح آبل بأن هاتف iPhone XR هو هاتف آيفون الأكثر مبيعاً من قبل الشركة، إلا أن المشكلة تكمن في أن آبل لا تقدم أرقاماً فعلية حول عدد أجهزة آيفون التي تبيعها.

ولا توجد طريقة لمعرفة ما إذا كان الهاتف يمثل نجاحًا هائلاً للشركة أو أنها تبيع أعدادا أفضل بالمقارنة مع أعداد مبيعات هواتف iPhone XS و iPhone XS Mas الأكثر سعراً في ظل عدم وجود بيانات محددة، حيث تعتبر الهواتف مرتفعة السعر بمثابة إصدارات محدثه لهاتف العام الماضي iPhone X، مما يوحي بأن مبيعاتها قد تكون أسوأ من المتوقع ويجعل مبيعات iPhone XR تبدو أقوى بالمقارنة.

وظهرت الكثير من التكهنات حول مستقبل هواتف آيفون من آبل، ولكن قد لا يكون هناك سبب حقيقي للقلق، على الأقل حتى تبدأ آبل بالشعور بالقلق، مع الأخذ بعين الاعتبار ظهور تقارير مشابهة في العام الماضي عن تخفيض الشركة لطلبات شحن iPhone X، والذي تبين فيما بعد أنه قد ساعد الشركة في تحقيق زيادة كبيرة في إيراداتها على الرغم من أن عدد مبيعات الوحدات ليست الأفضل.

وقد بدأت استراتيجية آبل بشكل عام في التحول نحو بيع عدد أقل من الأجهزة الأكثر ربحًا، ولسوء الحظ، فمن المحتمل أن يعتاد محللو وول ستريت على هذا النوع من عدم اليقين فيما يتعلق بهواتف آيفون، وسوف يكون من الصعب الحكم على مدى جودة أداء مبيعات أجهزة آيفون الجديدة حتى إذا ارتفعت الأرباح عندما تعلن شركة آبل عن نتائجها الربعية المقبلة، نظرًا إلى أنها قررت عدم الكشف عن مبيعات الوحدات لأجهزتها من الآن فصاعدًا.


لا توجد تعليقات

اضف تعليق

الاسم :  
البريد الالكترونى :    
عنوان التعليق :  
التعليق :  
 
الأكثر قراءة