لأول مرة.. باريس تدعو لتشكيل جيش ليبي موحد يشمل حفتر

Fri, May 19, 2017 8:14 AM


متابعات_ليبيا اف ام

دعت فرنسا لأول مرة، أمس الخميس، علنا إلى تشكيل جيش وطني موحد ليبي يشمل قائد الجيش الليبي خليفة حفتر، وقالت إنها تراجع موقفها من الصراع الليبي.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية إن ليبيا تحتاج لبناء جيش وطني تحت سلطة مدنية بمشاركة كل القوى التي تحارب الإرهاب في أنحاء البلاد بما يشمل حفتر، دون أن يأتي على ذكر السراج.

وأضاف المتحدث أن بلاده ستدرس سبل المساعدة في استعادة المؤسسات الليبية وجيش قادر على هزيمة الإرهابيين من خلال اتصالات بالشركاء الأوروبيين ودول الجوار.

وكان رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فايز السراج قد التقى القائد العام للجيش الليبي خليفة حفتر في 2 مايو الجاري، في العاصمة الإماراتية أبوظبي في محاولة لحل الأزمة الليبية.

وقد انتهى اللقاء بالاتفاق على النقاط التالية:

تشكيل هيكل جديد اسمه "مجلس رئاسة الدولة" الليبية، يضم كلاً من:

- رئيس مجلس النواب، عقيلة صالح

- رئيس حكومة الوفاق، فايز السراج

- قائد الجيش الوطني، خليفة حفتر

وتم الاتفاق أيضا على إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية بعد 6 أشهر من الاتفاق، وأيضا الاتفاق على حل التشكيلات المسلحة وغير النظامية، وكذا الاتفاق على مواصلة محاربة الإرهاب حتى القضاء عليه نهائياً، وإبعاد النزعة الأيديولوجية أو الحزبية أو المناطقية على الحكومة المقبلة، وتشكيل "مجلس أعلى للدولة" الليبية بعد لقاء السراج مع حفتر في أبوظبي ليبيا.

وأخيرا الاتفاق على ضرورة الامتثال لجميع الأحكام القضائية التي تصدرها المحاكم الليبية.

المصدر: العربية.نت


لا توجد تعليقات

اضف تعليق

الاسم :  
البريد الالكترونى :    
عنوان التعليق :  
التعليق :  
 
الأكثر قراءة