وزيـر التعليم يلتقي عدداً من الطلبة الموفدين بالساحة المصرية       لجنة تنظيم العلاج بمصر تطالب بإعفاء المرضى الليبيين من التأشيرة والسماح للرحلات الجوية بالهبوط بمطار القاهرة       السياقات التاريخية لنشوء المجتمع المدني: عنوان الصالون الثقافي الرابع عشر لمكتب الثقافة سرت       أرفف مكتبية ثقافية بمطار معيثيقة الدولي       رئيس أتحاد الكرة وأعضاء المكتب التنفيذي يهنئون فريق النصر بالفوز الافريقى الكبير       "وزير الصحة" يعتمد الخطة الاستراتيجية للصحة الإنجابية وصحة الأم والوليد والأطفال والمراهقين       إرسال جهاز "X- RAY " إلى مستشفى "غات العام"       "رئيس لجنة الأزمات والطوارئ" يعلن توقيع عقود صيانة مرافق صحية داخل مدينة "تاورغاء"       وزارة التعليم تبحث مع منظمة اليونسيف خطط عملها للعام 2018ـ2019       رئيس لجنة إدارة الهيئة الوطنية للتعليم التقني والفني يجتمع باللجنة التحضيرية للمؤتمر الدولي الثاني للعلوم والتقنية        عاجل

عمداء البلديات يجتمعون في مركز طرابلس الطبي لدعم قسم الأورام ووضع آليات لإيفاد المرضى بالخارج

Tue, Jan 9, 2018 6:06 PM


متابعات- مدينتي اف ام

عقد عمداء بلديات طرابلس الكبرى صباح اليوم الثلاثاء في مركز طرابلس الطبي اجتماعا موسعاً، حضره عميد بلدية سوق الجمعة، رئيس لجنة الأزمة ببلديات طرابلس الكبرى المكلف من قبل المجلس الرئاسي، ومدراء الخدمات الصحية بالمناطق، مدير إدارة الخدمات الصحية طرابلس الدكتور"رضاء شعوته"، ومدير مركز طرابلس الطبي الدكتور"محمد حنيش"، ورئيس وأعضاء اللجنة العلمية بقسم الأورام، ورئيس لجنة العلاج بالداخل.

وتم خلال اللقاء مناقشة المشاكل والصعوبات التي تعيق سيرعمل قسم أورام الطبي المتمثلة في نقص الأدوية، وعناصر التمريض التخصصية، وتأكيدهم على دعمه حتى لا يقفل أبوابه أمام المرضى الذي يتكبدون مشاق السفر للعلاج في الخارج من اجل الحصول على خدمة طبية.

وتم الإشاره خلال الإجتماع لقرار تشكيل لجنة العلاج بالداخل الذي أنهك خزينة الدولة في تعاقدها مع مصحات القطاع الخاص في الوقت الذي يجب أن تدعم المستشفيات العامة كي تستطيع تقديم خدماتها للمواطنين حسب قولهم.

وأكدوا على أن مدينة طرابلس التي تضم أكثر من "2"، مليون نسمة تعيش أزمة صحة فعلية، لافتقار مستشفياتها، ومرافقها الصحية للأدوية ومواد التشغيل التي يضطر ذوي المريض بتوفيرها من جيبه الخاص.

كما تطرقوا لملف العلاج بالخارج وطالبوا وزارة الصحة ضرورة النظر فيه حتى تكون عملية الإيفاد وفق آلية منظمة بتقارير معتمدة من الأطباء المعالجين للحالات التي يستصعب علاجها في الداخل بالتنسيق مع مراكز متقدمة، والعمل على خلق توأمة معها للاستفادة من خبرتها .

كما أشادوا في السياق نفسه بكفاءة الطبيب الليبي واعتبروا ملف العلاج بالخارج من الملفات التي أثقلت كاهل الدولة في غياب التنظيم والتنسيق بعدما غلب عليه طابع المحاباة والعلاقات الشخصية.

كما اتفق الحضور على تشكيل لجان عمل في البلديات بالتنسيق مع قسم أورام الطبي لحصر مرضى الأورام في طرابلس الكبرى، وإعداد تقارير طبية لكل حالة ومنح الأولية لمن تستحق الايفاد للعلاج في الخارج.


لا توجد تعليقات

اضف تعليق

الاسم :  
البريد الالكترونى :    
عنوان التعليق :  
التعليق :  
 
الأكثر قراءة