البريقة لتسويق النفط تواصل جهودها واهتمامها لتزويد مناطق الجنوب بالوقود

Thu, Feb 22, 2018 8:09 AM


متابعات- مدينتي اف ام

عقد اجتماعا بمقر وزارة الداخلية ضم السيد عبد السلام عاشور وزير الداخلية بحكومة الوفاق الوطني ورئيس مكتب توزيع الوقود والغاز بشركة البريقة لتسويق النفط .
وبهذا الإجتماع تم إحاطة وزير الداخلية بالصعوبات التي تواجه الشركة في إمداداتها للمناطق الغربية والجنوبية بالوقود إضافة لعمليات السطو التي يتعرض لها سائقي شاحنات الوقود وأكد رئيس المكتب إن مناطق الجنوب تعذر نقل المحروقات لها منذ ثلاثة أشهر رغم ندءات ومناشدات شركة البريقة المتكررة لوزارتي الدفاع والداخلية بشأن تأمين شاحنات الوقود،كذلك إحاطة الوزير بتفشي ظاهرة تهريب الوقود في المناطق الغربية والجنوبية والإجراءات التي وضعتها المؤسسة الوطنية للنفط وشركة البريقة لتسويق النفط للحد من هذه الظاهرة وكيفية التصدي لها كذلك إحاطة الوزير علمآ إن الشركة تستغل منائي طرابلس والشعاب البحريين في رسوء نواقل الوقود والغاز كمستودع عائم لدعم مستودع طرابلس النفطي وذلك للعجز الحاصل في الطاقة التخزينية بالمستودع بسبب ما تعرض له في سنة 2014 بأحتراق عدد 8 خزانات وقود وإن أثناء حدوث اي إشتباكات بالعاصمة إدارة المؤاني تقوم بأخراج النواقل لعرض البحر بأعتبار هذه النواقل تحمل مواد سريعة الإشتعال وهذا يعود بالجانب السلبي لدينا وتأخر في عودة النواقل وتوقف تزويد المحطات وبالتأكيد سيساهم في حدوتث إزدحام بمحطات الوقود وأستتباب الأمن بالعاصمة مهم لنا فيما يتعلق بتوزيع الوقود .

بهذا الإجتماع وزير الداخلية يصدر كتابات عاجلة وتعليمات وفق التالي .
- تكليف مديريات الأمن بحماية شاحنات الوقود من مستودع طرابلس حتى بلدية الشويرف .
- تكليف الإدارة العامة للأمن المركزي بمكافحة عمليات التهريب في المناطق الغربية والجنوبية .
- كتاب لشركة البريقة تتعهد فيه وزوارة الداخلية بحماية شاحنات الوقود ومساندتها امنيآ لتوزيع الوقود .
وأكد وزير الداخلية بأن الوزارة ستعمل على كبح عمليات التهريب بكل حزم إبتداء من محطات الوقود وموزعي الغاز وكل من يعيق سير عمليات نقل الوقود للمناطق والمتاجرة بالوقود في السوق السوداء .

بنهاية الإجتماع تقدم رئيس مكتب توزيع الوقود والغاز بأسم رئيس وأعضاء لجنة الإدارة بشركة البريقة لتسويق النفط بالشكر والتقدير لما قام به وزير الداخلية بإصداره لحزمة من القرارات العاجلة والتي من شأنها ضمان إيصال المحروقات للمناطق الغربية والجنوبية .
كما أكد السيد الوزير بأن امدادات الوقود ستصل لمناطق الجنوب خلال 48 ساعة القادمة عبر مستودع طرابلس النفطي بشكل مؤقت حتى إيجاد آلية مع وزارة الدفاع بدعم المنطقة العسكرية الوسطى لضمان تدفق الوقود للجنوب عبر مستودع مصراتة النفطي.


لا توجد تعليقات

اضف تعليق

الاسم :  
البريد الالكترونى :    
عنوان التعليق :  
التعليق :  
 
الأكثر قراءة