وزارة التعليم تناقش مع مؤسسات المجتمع المدني والمهتمين بالشأن التعليمي استراتيجيتها الجديدة لإجراء امتحانات الشهادة الثانوية

Wed, Apr 18, 2018 5:41 PM


متابعات

ناقشت وزارة التعليم خلال جلسة حوارية مفتوحة عقدتها الثلاثاء مع عدد من روؤساء وأعضاء بمؤسسات المجتمع المدني ولفيف من المهتمين بالشأن التعليمي استراتيجيتها واستعداداتها لإجراء امتحانات شهادة إتمام مرحلة التعليم الثانوي للعام الدراسي الجاري (2017-2018م).

وخصصت الجلسة التي أقيمت بمقر الوزارة والتي ترأسها وكيل الوزارة لشؤون التعليم العام "عادل جمعة" ومديري الإدارات والمكاتب بالوزارة، للتباحت حول الترتيبات والإجراءات التي أعدتها الوزارة لإجراء امتحانات الشهادة الثانوية داخل الجامعات والكليات والمعاهد العليا.

وأكد وكيل الوزارة "عادل جمعة" في معرض كلمته خلال الجلسة عزم الوزارة إجراء الامتحانات بالجامعات.. مبينا أن الهدف من ذلك خلق بيئة تعليمية مناسبة والقضاء علي ظاهرة الغش داخل قاعات الامتحان .. مشيرا إلي أن الوزارة اتخدت حزمة من التدابير لإجراء امتحانات نزيهة تسعي من خلالها للوصول إلي نتائج حقيقية بعيدة كل البعد عن أي غش أوتزيف وفق تعبيره.

وبين "جمعة" بأن الوزارة ستتولى توفير وسائل نقل للطلبة الذين تبعد المسافة بين مدارسهم ومقار لجان الامتحانات بالجامعات أو الكليات أو المعاهد العليا عن 20 كم كحد أدنى، وذلك بالتنسيق مع مراقبات التعليم بالبلديات، مؤكدا بأن الوزارة ستراعي خصوصيات كل المناطق في إجراء الامتحانات.

وطمأن الوكيل أولياء أمور الطلبة بأن الامتحانات ستجرى في أجواء تربوية محضة، وأن الوزارة راعت ضمن ترتيباتها للامتحانات الجوانب النفسية للطلاب، موضحا بأنها قامت بتكليف لجنة تربوية بكل مقر لجنة تضم عدد من الأخصائيين الاجتماعيين والمرشدين النفسيين والمفتشين التربويين وخبراء المواد ستتولى مهمة تقديم الدعم والإرشاد النفسي إلى جانب تقديم التوضيحات والشروحات الكافية حول أسئلة الامتحان.

هذا وأبدى الحاضرون خلال الجلسة ملاحظاتهم وأرائهم حول حيثيات استراتيجية الوزارة التي تم تداولها فيما يتعلق بالامتحانات.


لا توجد تعليقات

اضف تعليق

الاسم :  
البريد الالكترونى :    
عنوان التعليق :  
التعليق :  
 
الأكثر قراءة